«التعمير والإسكان للمرافق» تنفيذ مشروعات بالمرحلة الثانية لـ «حياة كريمة»

0 2

كشف اللواء سيد العشرى رئيس شركة التعمير والإسكان للمرافق أنه جارى التنسيق مع وزارة الإسكان لتنفيذ بعض المشروعات فى المرحلة الثانية لمبادرة حياة كريمة وذلك داخل عدد من المحافظات موضحا أن معدلات تنفيذ المرحلة الأولى التى تتولى الشركة تنفيذها وصلت لنسب مرتفعة، وهناك بعض المشروعات تم الانتهاء منها بالفعل وجارى أعمال التسليم الابتدائى تمهيدا لدخولها الخدمة.

وقال إن المشروعات التى تم إسنادها من قبل الهيئة القومية لمياه الشرب والصرف الصحى لشركة التعمير والإسكان للمرافق لتسير بمعدلات تفوق الجدول الزمنى المحدد موضحا أن مشروع تنفيذ محطتي معالجة وصرف صحي شرشابة ونهطاى بمحافظة الغربية والتى تبلغ الطاقة الإنتاجية لكل منهما 5 آلاف متر مكعب فى اليوم لكل منها، وصلت لنسب تنفيذ مرتفعة.

وأشار إلى أن مشروعات حياة كريمة فى محافظتي الغربية وكفر الشيخ وصلت لمعدلات مرتفعة حيث وصلت نسبة التنفيذ فى مشروعات الغربية لنحو 95%، بينما تخطت نسبة التنفيذ فى مشروعات كفر الشيخ 80%.

وأشار إلى أن القرى التى تشهد مشروعات مياه وصرف ضمن مبادرة حياة كريمة في محافظة الغربية هي كفر غازي – كفر سنبو – شماره – كفر إسماعيل وقرية كفر حنون، قرية كفر شمارة التابعة لمركز زفتى وقرية كفر سينبو، التابعة لنفس المركز.

وأشار إلى أن تكلفة تنفيذ أعمال الشبكات داخل هذه القرى، تصل لنحو 165 مليون جنيه، موضحا أن مبادرة حياة كريمة تمثل نقطة نور حقيقة لكافة قرى محافظة الجمهورية.

وأوضح اللواء سيد العشري، رئيس شركة التعمير والإسكان للمرافق، أن الشركة تتولى تنفيذ أعمال الصرف والمياه والبنية التحتية لنحو 14 قرية فى مبادرة حياة كريمة التى أعلن عنها الرئيس عبد الفتاح السيسى رئيس الجمهورية، بتكلفة تقديرية 750 مليون جنيه.
وبالنسبة لمحطة مياه نبروه التابعة لمحافظة الدقهلية، أكد أنه تم الانتهاء من تنفيذ ما يقارب من 90 % منها، لافتا إلى أن طاقة المحطة تقدر بنحو 134 ألف متر مكعب يوميا، بتكلفة بلغت 300 مليون جنيه.

وأشار إلى أن مشروعات مبادرة حياة كريمة ستغير من خريطة محافظات مصر، وفي ختام تنفيذ المبادرة، ستكون معدل التنمية في مختلف المحافظات التي شهدت مشروعات لمبادرة حياة كريمة، ارتفع لأضعاف لأن هذه المشروعات لا تقتصر فقط على مشروعات مياه وصرف، بل تمتد لتنمية حقيقة وتنفيذ مشروعات صحية وتعليمية وصناعية وخلافه، وهو ما يوفر فرص عمل حقيقية لكافة شباب القرى والمحافظات، كما سيعيد مصر للريادة من جديد من خلال المبادرات الخاصة بدعم المنتج المحلي لوقف الاستيراد.

بنك مصر مقالات
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.