الدكتور سويلم : تنفيذ العديد من المشروعات لتوفير الموارد المائية اللازمة لعمليات التنمية و رفع كفاءة وتطوير منظومة الري والصرف وضمان زيادة انتاجية وحدة المياه

مصطفى الطهطاوى

0 20

مع قرب بداية العام الميلادى الجديد ٢٠٢٤ .. صرح الدكتور هانى سويلم وزير الموارد المائية والرى أنه وفي اطار رؤية الدولة المصرية ٢٠٣٠ لتحقيق التنمية المستدامة والتركيز علي قضايا التنمية ودفع العمل لتحقيق الأهداف الإقتصادية والإجتماعية المرجوة .. فقد وضعت وزارة الموارد المائية والري برامج عمل محددة الأولويات خلال عام ٢٠٢٣ تم تحت مظلتها تنفيذ العديد من المشروعات التي تهدف لتوفير الموارد المائية اللازمة لعمليات التنمية وكذا رفع كفاءة وتطوير منظومة الري والصرف وضمان زيادة انتاجية وحدة المياه.

وأضاف الدكتور سويلم أن مجهودات الوزارة نجحت فى توفير الإحتياجات المائية اللازمة لكافة القطاعات المستخدمة للمياه كماً ونوعاً ، والتعامل بكفاءة مع مختلف التحديات التي تواجه قطاع المياه في مصر .

فقد تم تنفيذ أعمال بالهيئة العامة للسد العالى وخزان اسوان بإستثمارات تصل الى ٤٠٠ مليون جنيه .

وفى مجال تأهيل المنشآت المائية .. وبإستثمارات قدرها ١٠٠ مليون جنيه خلال عام ٢٠٢٣ .. تم مواصلة العمل فى تنفيذ مشروع إنشاء مجموعة قناطر ديروط الجديدة على ترعة الإبراهيمية ، والذى يهدف لتحسين أعمال الرى في زمام ١.٦٠ مليون فدان فى خمسة محافظات هى (أسيوط – المنيا – بني سويف – الفيوم – الجيزة) ، وتوفير منظومة متطورة للتحكم فى تصرفات الترع التى تغذيها مجموعة القناطر بالمحافظات الخمس .

وبإستثمارات قدرها ٣٨.٥٠ مليون جنيه خلال عام ٢٠٢٣ تم نهو “عملية تأهيل ورفع كفاءة كوبري هويس قنطرة فم قناة طنطا الملاحية بمدخل مدينه شبين الكوم” ، وجارى تنفيذ عمليات ( تحديث أنظمه تشغيل سد دمياط – تأهيل ورفع كفاءة كوبري قنطرة مدينه بلقاس –تأهيل قنطرة حجز الصالحية – تدعيم قطاع ترعه الإبراهيمية أمام وخلف الفم بمدينه أسيوط – تأهيل الطريق أعلي مجموعه قناطر الدلتا )

كما تم خلال عام ٢٠٢٣ إعداد قاعدة بيانات جغرافية تتضمن حصر بكافة المنشآت القائمة على المجارى المائية (البوابات والهدرات والبدلات – الاهوسة – قناطر الحجز – الكبارى – السحارات – مصبات النهاية – التغطيات والبرابخ – النطاقات الواقية والصاولات) الواقعة على الترع والمصارف بإجمالى ٤٧ ألف منشأ مائى بهدف تقييم الحالة الفعلية لهذه المنشآت والمساهمة في إتخاذ القرارات اللازمة لتحديد أولويات الصيانة أو الإحلال لكل منشأ ، بحيث تصبح قادرة على العمل بكفاءة وبالشكل الذى يُمكن أجهزة الوزارة من إحكام عملية توزيع المياه والتحكم في إمرار المياه بأفمام الترع طبقاً للإحتياجات الفعلية للترعة .

وتم إعداد خطة زمنية لتأهيل هذه المنشآت المائية وخاصة البوابات مع البدء في إجراءات تأهيل البوابات ذات الأولوية قبل موسم أقصى الإحتياجات لعام ٢٠٢٤ ، مع تشكيل وحدة بالوزارة لمتابعة كافة مراحل التصميمات والتنفيذ على الطبيعة بالتنسيق مع كافة جهات الوزارة المعنية ، مع وضع آلية لصيانة وتشغيل المنشآت بعد تنفيذ أعمال الإحلال أو الصيانة ، وإعداد برامج تدريبية للمهندسين والفنيين لتنفيذ أعمال الصيانة أو للإشراف على تنفيذ العمليات ، وإعداد نموذج موحد لأعمال رفع كفاءة البوابات ، وتحديد المواصفات الفنية الملائمة بما يضمن رفع كفاءه تشغيل البوابات و خفض تكاليف الصيانة الدورية .

وبإستثمارات قدرها ٩٧٠ مليون جنيه خلال عام ٢٠٢٣ .. يتواصل العمل على إحلال وتجديد محطات الرى والصرف القائمة أو إنشاء محطات جديدة بمعرفة مصلحة الميكانيكا والكهرباء لخدمة قطاعات الزراعة وإستصلاح الأراضى والوفاء بالإحتياجات المائية المختلفة ، حيث تم خلال العام الماضى الإنتهاء من تنفيذ العديد من مشروعات إنشاء محطات الرفع مثل محطات ( سهل جنوب الحسينية – طابيه العبد – قوته – السلسله الجديدة – الغرق السلطانى ١ و ٢ و٣ – فارسكور الجديدة – الفارما الجديدة – سيدمنت أ – البطس الجديدة – بنى صالح الجديده – دير السنقورية – مصرف ٧ – المراشدة الجديدة – بحر البقر الرئيسية – شادر عزام – جنوب بورسعيد الجديدة – اسنا ١ الجديدة ) ، وجارى تجارب التشغيل لمحطتى تل العمارنه ١-٢ وإحلال وتجديد محطة التحرير بمحافظة البحيرة .

كما تم خلال العام تطهير حوالى ٣٣ ألف كيلومتر من الترع هي إجمالي أطوال الترع بمختلف المحافظات ، كما تم قبل فترة أقصى الإحتياجات لعام ٢٠٢٣ القيام بوضع خطة عاجلة لتطهير كافة أطوال الترع المصابة والتي تم خلالها تطهير حوالى ١٦٨٠٠ كيلومتر من الترع ، ولا تزال أعمال التطهير متواصلة على مدار العام لضمان إمرار التصرفات المائية المطلوبة بالترع بدون أي عوائق ، كما تواصل الوزارة التنسيق مع أجهزة وزارة الزراعة للمرور على المساقى الخصوصية وإتخاذ اللازم نحو تطهيرها حال الحاجة لذلك لضمان وصول مياه الرى للأراضى الزراعية .

كما تم خلال عام ٢٠٢٣ الإنتهاء من تأهيل ترع بأطوال تصل الى ٩٤٥ كيلومتر بمختلف المحافظات ، وجارى العمل على تأهيل ترع بأطوال تصل الى ٣٤٠٠ كيلومتر من المقرر نهو أطوال كبيرة منها خلال عام ٢٠٢٤ .

بنك مصر مقالات
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.