السفيرة سها جندي تلتقي الدكتور هاني الكاتب مستشار رئيس الجمهورية للشئون الزراعية وأستاذ علم الغابات بألمانيا

كتب: مصطفي الطهطاوي

0 58

استقبلت السفيرة سها جندي، وزيرة الدولة للهجرة وشئون المصريين بالخارج، الدكتور هاني الكاتب مستشار رئيس الجمهورية للشئون الزراعية وأستاذ علم الغابات في جامعة ميونخ الألمانية وأحد المشاركين في مؤتمرات “مصر تستطيع”، وذلك في إطار استراتيجية الوزارة للاستفادة من الخبراء والعلماء المصريين بالخارج ودمجهم في المشروعات الدولة التنموية، بحضور الدكتور صابر سليمان مساعد وزيرة الهجرة للتطوير المؤسسي.

واستهلت السفيرة سها جندي وزيرة الهجرة اللقاء معربة عن امتنانها بلقاء الدكتور هاني الكاتب مستشار رئيس الجمهورية، باعتباره عالما مهما من علمائنا وخبرائنا بالخارج، وكذلك مشاركاته المؤثرة في سلسلة مؤتمرات “مصر تستطيع”، والتي مثلت إضافة لتوصيات ونتائج المؤتمر في نسخه المختلفة.

وأكدت وزيرة الهجرة أن الوزارة مستمرة في تنفيذ استراتيجيتها لربط علمائنا بالخارج بوطنهم الأم مصر، من خلال التواصل معهم، وتكوين قاعدة بيانات لعلمائنا وخبرائنا بالخارج في كافة المجالات، بما يضمن استدامة تلك العلاقة، لتحقيق أقصى استفادة من خبراتهم، ويشكل منحى جديد في علاقتهم بوطنهم.

وتناول اللقاء استعراض إنشاء مشروع المجتمعات المستقبلية الخضراء ووضعها ضمن القطاعات المقترح إدراجها في الشركة الاستثمارية المزمع تأسيسها للمصريين بالخارج، والذي من شأنه حل مشكلات نقص الغذاء والمياه والطاقة.

من جانبه، أعرب الدكتور هاني الكاتب، مستشار رئيس الجمهورية للشئون الزراعية وأستاذ علم الغابات في جامعة ميونخ الألمانية، عن سعادته بلقاء السفيرة سها جندي وزيرة الهجرة، وما تبذله من جهود لربط العلماء والخبراء المصريين بوطنهم.

وقال الدكتور هاني الكاتب إن مشروع المجتمعات المستقبلية الخضراء يتضمن نظم زراعية متوافقة مع البيئة، والآن لدينا فرصة هائلة لأننا أصبحنا نمتلك تكنولوجيا حديثة تساعد على تنفيذ تلك المعايير والتي من شأنها اختزال غاز ثاني اكسيد الكربون، مشيرا إلى أن المشروع عبارة عن منطقة حضرية محاطة بمنطقة زراعية “زراعة حيوية” ومصدر للمياه إما مياه عزبة أو مياه مالحة، وسيتم استخدام تكنولوجيا حديثة ما من شأنه استخدام من 10% إلى 20% من المياة المستخدمة في الحقل المفتوح في الزراعة.

كما اقترح الكاتب إقامة مشروع لزيادة زراعة الأشجار المنتجة للأخشاب في مصر أشبه بأشجار الغابات، بما يدعم زيادة إنتاج الخشب، وقال: “إن لدينا عدة ميزات على المستوى الزراعي غير متوافرة بأوروبا وأبرزها أن فصل النمو في مصر على مدار العام، أما مشكلة نقص المياه فممكن حلها من خلال تحلية مياه البحر ومن ثم استخدامها في قطاع الزراعة، وكذلك استخدام مياه البحر ذاتها في ري أنواع معينة من الزراعات”.

وفي ختام اللقاء، اعربت الوزيرة سها جندي عن تقديرها لما طرحه الدكتور هاني الكاتب من افكار ووعدت بالتنسيق بشأنها مع كافة الجهات المعنية وعلى رأسها وزارات البيئة والهيئة العامة للاستثمار والسيد السفير هشام بدر مساعد وزيرة التخطيط والتنمية الاقتصادية للشراكات الإستراتيجية والتميز والمبادرات، والمنسق العام للمبادرة الوطنية للمشروعات الخضراء الذكية، كما وعدت بدراسة ضم المشروع إلى مجالات الاستثمار التي تستهدفها المستثمرين للمصريين بالخارج المهتمين بالفرص المتاحة بمصر.

بنك مصر مقالات
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.