القابضة للمياه والوكالة الأمريكية للتنمية تستعرضان مخرجات مشروع الدعم الفني للحلول المتكاملة

كتب: مصطفي فتحي

0 57

عقدت الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية بالتعاون مع الشركة القابضة لمياه الشرب والصرف الصحي، ورشة عمل “لاستعراض مخرجات وإنجازات مشروع الدعم الفني للحلول المتكاملة للمياه” والممول من الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية، وذلك على مدار أربع سنوات قدم خلالهم المشروع الدعم للشركة القابضة لمياه الشرب والصرف الصحي وشركات مياه الشرب والصرف الصحي بمحافظات المنيا، سوهاج، أسيوط، قنا، الأقصر.

جاء ذلك بحضور الدكتور سيد اسماعيل نائب وزير الإسكان والمرافق والمجتمعات العمرانية لشئون البنية الأساسية، والمهندس ممدوح رسلان رئيس الشركة القابضة لمياه الشرب والصرف الصحي، وشون جونز مدير بعثة الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية في مصر، والمهندس عاطف السيد رئيس مشروعات مياه الشرب والصرف الصحي بالوكالة الأمريكية، وجون هندرسون مدير مشروع الدعم الفني للحلول المتكاملة للمياه، وممثلي المنظمات الدولية ورؤساء شركات المياه، ورؤساء القطاعات الفنية والإدارية بالشركة القابضة والشركات التابعة.

وأشاد المهندس ممدوح رسلان، في كلمته، بالتعاون الدائم والمثمر مع الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية، حيث حقق مشروع الدعم الفني للحلول المتكاملة للمياه الممول من الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية نجاحات مبهرة بقطاع المياه مما ساهم في حدوث طفرة كبيرة في المجالات الفنية والاستثمارات بما يتفق مع الأهداف الاستراتيجية للشركة القابضة.

وذكر شون جونز مدير بعثة الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية في مصر، أن الشراكة مستمرة بين الحكومتين في مجال المياه منذ عام ١٩٧٨، حيث استثمرت الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية حوالي 3.5 مليار دولار في قطاع المياه في مصر، وذلك دعمًا لاستراتيجية الحكومة المصرية لإصلاح وتطوير مرافق المياه والصرف الصحي، حيث تقدم الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية المساعدة الفنية مع التركيز على الكفاءة التشغيلية وجودة الخدمة، مما سيمكن الشركة القابضة لمياه الشرب والصرف الصحي وشركاتها التابعة على الوصول إلى الاكتفاء الذاتي وضمان استمرار الخدمات الحيوية لصحة وسلامة الأسرة المصرية.

وقال توماس رايلي رئيس شركة تترا تك المنفذة لمشروع الدعم الفني للحلول المتكاملة للمياه، أن شركات المياه لديها مسئولية كبيرة فى تقديم خدمات مياه الشرب والصرف الصحي للمواطنين بكفاءة وفعالية، مضيفاً أن المشروع استهدف خمس شركات في صعيد مصر والتي تقدم خدماتها لما يقرب من ٢١ مليون نسمة.

كما أضاف أن أهداف المشروع تتمثل فى تطوير الخدمات والقطاعات المختلفة بشركات المياه، والتحول الرقمي وميكنة الخدمات، ايضاً تحسين كفاءة التشغيل والصيانة، وإدارة الاصول، وتخفيض التكاليف، وتعزيز وبناء القدرات، بالإضافة إلى تمكين شركات المياه من التأقلم على آثار التغيرات المناخية، وتخفيف انبعاثات الكربون، حيث يحرص المشروع على تقديم الدعم في مجال مياه الشرب لتحقيق الكفاءة والاستدامة.

تأتي الاحتفالية تتويجاً للتعاون المثمر بين الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية والشركة القابضة لمياه الشرب والشركات التابعة، لتنمية قطاع المياه في مصر، والتطلع للتدخلات المستقبلية والأهداف التي يسعى الجميع لتحقيقها للنهوض بخدمات قطاع المياه في مصر.

بنك مصر مقالات
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.