تنطلق غدا مرورا بالأقصى.. ما هي مسيرة الأعلام الإسرائيلية ومن ينظمها؟

المدن

0 6

نظم مستوطنون إسرائيليون، اليوم السبت، مسيرة استفزازية في طريق باب الواد بالبلدة القديمة من مدينة القدس المحتلة، مجددين اقتحامهم لمنطقة باب الأسباط بالمدينة، وسط نشر آلاف جنود الاحتلال في المدينة لتأمين المسيرة.

وأفادت قناة الكوفية، أن عشرات المستوطنين نظموا مسيرة استفزازية في طريق باب الواد، وأدوا صلوات تلمودية، مع هتافات عنصرية، في محاولة لاستفزاز المقدسيين، وذلك بحماية عناصر من شرطة الاحتلال.

وتأتي هذه الاستفزازات عشية “مسيرة الأعلام” الاستفزازية، التي يعتزم المستوطنون تنظيمها غدًا الأحد في مدينة القدس، في ذكرى احتلال اسرائيل لشرق القدس.

وحذر وزير شؤون القدس فادي الهدمي، من تداعيات إعلان حكومة الاحتلال الإسرائيلي مساندتها مسيرة الأعلام الإسرائيلية، التي من المقرر أن تفعلها جماعات متطرفة من المستوطنين في مدينة القدس الشرقية المحتلة مساء غد الأحد.

وتابع الهدمي في بيان له، اليوم، أن المسيرة تتزامن مع دعوات لاقتحام المسجد الأقصى، في انتهاك فظ للوضع التاريخي والقانوني القائم فيه، وأن إعلان حكومة الاحتلال مساندة المسيرة ومشاركة أعضاء الكنيست المتطرفين فيها، هو تعبير عن بلطجة وعدوان على سكان القدس.

* منذ متى انطلقت مسيرة الأعلام وما الهدف منها؟

1. تسمى “مسيرة الأعلام” أو “يوم القدس”
2. هي احتفالات بدأت مع احتلال إسرائيل للقدس الشرقية عقب حرب يونيو 1967.
3. يشارك في الاحتفال آلاف القوميين اليهود المتطرفين
4. تجري المسيرة بتوافد المتطرفين على القدس والسير عبر شوارعها وأزقتها لإحياء ذكرى احتلال الجزء الشرقي منها ووقوع المدينة برمتها تحت سيطرة الاحتلال الإسرائيلي، شريطة ان يمروا بالحي الإسلامي والدخول من باب العمود المدخل الرئيسي للمسجد الأقصى وكنيسة القيامة وحائط البراق.
4. يحمل المشاركون وبينهم عدد كبير من الصبية والمراهقين الأعلام الإسرائيلية ومكبرات الصوت ويرقصون وينشدون أغان وأناشيد قومية.
5. تعتبر عمل استفزازي من قبل الجماعات القومية وحركات الاستيطان المتشدد.
6. بدأت هذه الاحتفالات في عام 1974 لكنها توقفت خلال الفترة ما بين عامي 2010 و2016 بسبب المواجهات
7. عادة ما تجبر شرطة الاحتلال الإسرائيلي أصحاب المتاجر الفلسطينيين في الحي القديم من المدينة على إغلاق محالهم لمنع حدوث احتكاكات
8. تقيم شرطة الاحتلال العديد من الحواجز لمنع وقوع مواجهات بين الفلسطينيين والمشاركين في المسيرة.

بنك مصر مقالات
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.