رئيس جمعية رجال الاعمال المصريين الافارقة متحدثاً حول آفاق الاستثمار في مصر وأفريقيا

0 5

شارك الدكتور يسري الشرقاوي رئيس جمعية رجال الأعمال المصريين الافارقة اعمال انعقاد مؤتمر آفاق الاستثمار في مصر وأفريقيا لعرض الفرص الاستثمارية الأمنة وتحقيق التنمية المستدامة
حضر المؤتمرعدد من سفراء الدول العربية والأفريقية وممثلي وزارة الخارجية المصرية وقطاع التمثيل التجاري المصري وخبراء واساتذة الاقتصاد و العديد من وسائل الصحافة والإعلام ورجال الاعمال والمستثمرين في مصر عقد المؤتمر بالقاهرة صباح أمس ٣١ اكتوبر ٢٠٢٢ بتنظيم من بعض كيانات ومنظمات القطاع الخاص
الشرقاوي:
الارقام بين مصر والقارة لا تعكس حجم فرص التجارة والاستثمار الحقيقية
نجحنا مع الجانب النيجيري ونستقبل بعثتان كبيرتان من زامبيا وموريشيوس
وأكد الدكتور يسري الشرقاوي اثناء كلمته بمشاركة دولة السودان واوغندا وجنوب افريقيا علي اهمية دور القطاع الخاص المصري في تبني رؤية صادقة للدخول للقارة الافريقية سواء عبر محور التجارة البينية او الاستثمار البيني لاسيما ان اكبر دعم يلقاه حاليا هو توافر الارادة السياسية للدولة المصرية مع الدعم الكامل للعمل المصري الافريقي المشترك الذي يجب ان يتضاعف في القريب العاجل لان الارقام تعكس تدني مستويات التجارة البينية بين مصر ودول القارة حيث لم يتعدي حجم التبادل التجاري اكثر من ٧ مليار دولار ومعظمهم مركز بدول شمال افريقيا .وان حجم الاستثمارات المصرية في القارة وصل الي ١١ مليار دولار وحجم الاستثمارات الافريقية بمصر وصل لحاجز ٣ مليار دولار والرقمان لا يعكسان اطلاقا حجم الفرص الاستثمارية والتجارية المتاحة في ارض القارة مقارنة في علاقات العالم الخارجي بالقارة تجاريا واستثماريا

واشار الشرقاوي الي ان جمعية رجال الاعمال المصريين الافارقة من خلال مكاتبها المنتشرة حول القارة وكذا العمل في ٢٢ لجنة نوعية تخصصية في مختلف قطاعات الاقتصاد احدثت زخماً في التواصل والمتابعة والربط مع مجتمع المال والاعمال الافريقي ، وعملت من خلال وسائل تواصل حديثة وخطة انشطة وفاعليات ممنهجة لكي تصل الي فئات وطبقات واكبر حجم ممكن من مجتمع المال والاعمال الافريقي وحتي مستوي المستهلكين الامر الذي انعكس علي استقبال الجمعية اكبر بعثة تجارية استثمارية نيجيرية لم تحدث في ٦٠ عام مضت ويتقدمهم ٣ وزراء “اتحاديين” هم وزير الاسكان والعمل النيجيري وكلا من وزراء التجارة والصناعة والري النيجيريان ، واسفر هذا عن بعض الصفقات التجارية بين شركات القطاع الخاص في البلدين وطلب ولاية ” كادونا” النيجيريا الاستعانة بالخبرات الاستشارية وقطاع المقاولات المصري في اعادة تخطيط الولاية التي تقع بين كانو وابوجا.

واعرب الشرقاوي عن ثقته في مجتمع المال والاعمال المحلي في العمل الدؤؤب لاستكمال خريطة الطريق في تعزيز العلاقات المصرية الافريقية ، وان حالة العمل الجاد والثقة التي بنيت في فترة قصيرة من اعمال وانشطة مكثفة اتت بنتائج مبهرة الامر الذي شجع عديد من الدول الافريقية لطلب اجراء زيارات وبعثات تجارية مكثفة وقوية علي الفور ، وبهذا سوف تستقبل القاهرة ( الجمعية) وفد وكالة التنمية والاستثمار الزامبية ZDAوذلك في ٢١ نوفمبر الجاري وكذا وفد مجلس تخطيط الاقتصاد الموريشيوسي EDB و كل جهة في الدولتين سوف يصاحبها وفداً مكثفا من رجال الاعمال وشركات القطاع الخاص والمستوردين والتجار من البلدين وذلك بهدف تعزير وبحث فرص وافاق الاستثمار بين البلدين

بنك مصر مقالات
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.