صحة الشيوخ توصي بتوفير مستشفى أمراض صدرية وخاصة بمنطقة 15 مايو وحلوان

0 15

ناقشت اللجنة المشتركة من لجنة الصحة والسكان ومكتب لجنة الإسكان والإدارة المحلية والنقل ، خلال اجتماعها برئاسة النائب الدكتور عمرو حجاب وكيل اللجنة وبحضور النائب الدكتور أسامة فهيم أمين سر اللجنة، المقترحات برغبة المقدمه من النائب عيسى الشريف بشأن: ” سرعة تنفيذ أعمال تطوير مستشفى حلوان العام وإعادة بناء مستشفى حلوان القديمة التي تم هدمها منذ 2019″ والاقتراح الثاني بشأن: ” إنشاء مستشفى متخصصة للأمراض الصدرية بمدينة 15 مايو جنوب محافظة القاهرة”.

أوضح النائب عيسى الشريف مقدم الاقتراح برغبة أنه منذ أكثر من 6 سنوات تم هدم مبنى العيادة والمستشفى القديم بمستشفى حلوان العام وذلك لبناء مستشفى متطور حديث ولم يحدث ذلك حتى الأن .

وطالب النائب عيسى الشريف بسرعة العمل على البدء في تطوير مستشفى حلوان القديمة ودعمها بما يلزم إعمالا لأحكام الدستور والقانون.

ومن جانبه أشار المهندس أنور إسماعيل مساعد وزير الصحة والسكان للمشروعات القومية، أن تطوير مستشفى حلوان العام يلقى اهتمام كبير من وزارة الصحة والسكان، حيث تم إدراج مشروع إنشاء مستشفى حلوان العام بالخطة الاستثمارية للعام المالي الحالي، نظراً للحاجة الماسة لذلك بحيث يشمل المبنى الجديد كافة الخدمات العلاجية المطلوبة بالإضافة إلى استحداث خدمات طبية متخصصة هامه.

وأوضح ،أن هناك إشكالية تتعلق بتبعية الأرض إلى وزارة الأوقاف، ومع عدم ممانعة وزارة الأوقاف لإجراء عملية الاستبدال لصالح وزارة الصحة والسكان، فإن الوزارة بصدد التفاوض مع وزارة الأوقاف للموافقة على تخصيص مساحة 24 ألف متر مربع بنظام حق الانتفاع حتى يتسنى الشروع في إنشاء امتداد لمبنى مستشفى حلوان العام الجديد، وأنه من المتوقع أن يتم إصدار أمر إسناد تنفيذ هذا المشروع بنهاية الشهر القادم على أن يتم التنفيذ خلال 36 شهر.

وفى نهاية الاجتماع أوصت اللجنة بالآتي قيام مجلس الوزراء بدراسة مدى إمكانية استصدار قرار بنزع ملكية أرض مستشفى حلوان العام من وزارة الأوقاف لصالح وزارة الصحة والسكان بدلاً من التفاوض على التخصيص مقابل حق الانتفاع، استناداً إلى أن جميع أصول الوقف إنما هي بالأساس موقوفة للنفع .

وفيما يخص والاقتراح الثاني بشأن: ” إنشاء مستشفى متخصصة للأمراض الصدرية بمدينة 15 مايو جنوب محافظة القاهرة”.

قال النائب عيسى الشريف مقدم الاقتراح برغبة، أنه يوجد بمدينة 15 مايو مستوصف لعلاج الأمراض الصدرية لا يفي بالاحتياجات الصحية لتلك المناطق، ولكن بها مساحة واسعة يمكن استخدامها في بناء مستشفى الأمراض الصدرية.

ومن جانبها أوضحت المهندسة مها محمد فتحى مدير عام التخطيط والمشروعات بهيئة المجتمعات العمرانية الجديدة ،أن هيئة المجتمعات العمرانية متوفر لديها مساحات من الأراضي، وليس لديها مانع من تخصيص قطعة أرض بمدينة 15 مايو لإقامة مستشفى للأمراض الصدرية وذلك حين موافاة الهيئة بخطاب رسمي من وزارة الصحة والسكان موضحاً المكان والمساحة والاشتراطات طبقاً للمعايير الصحية وبعد ذلك يتم مخاطبة رئاسة الجمهورية بالموافقة على التخصيص ونقل الأصول الى وزارة الصحة والسكان.

كما أوضح الدكتور محمد نادى رئيس الإدارة المركزية للطب العلاجى أن وزارة الصحة والسكان لديها 47 مستوصف ومستشفى للأمراض الصدرية على مستوى الجمهورية، وأن تلك المستشفيات ليست مدرجة ضمن منظومة التأمين الصحى الشامل، علماً بأن أشغال المستشفيات لا يتجاوز 5% على مستوى الجمهورية، وأن مستشفى حلوان العام متوفر بها العديد من التخصصات ومنها الأمراض الصدرية ويقوم بتحويل المرضى الى المستوصف لتلقى العلاج، وأن الوزارة ليس لديها مانع من إنشاء مستشفى أمراض صدرية بموجب توفير قطعة أرض من هيئة المجتمعات العمرانية طبقاً للمعايير والاشتراطات والاكواد.

فيما اقترح أعضاء اللجنة أنه يجب توفير مستشفى أمراض صدرية وخاصة بمنطقة 15 مايو وحلوان لكونها من المناطق الصناعية التي بها العديد من المصانع التي تتسبب في تدهور حالات الأمراض الصدرية المعدية

وفى نهاية الاجتماع أوصت اللجنة بالآتي:التنسيق بين وزارة الصحة والسكان وهيئة المجتمعات العمرانية الجديدة بتخصيص قطعة أرض لسرعة لإنشاء مستشفى أمراض صدرية بمدينة 15 مايو.

بنك مصر مقالات
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.