من شتطة المدرسة للكفن .. وفاة طالبة الدقهلية التى ضربها المدرس على رأسها

0 1

الطالبة بسملة البالغة من العمر 9 سنوات والتى لقبت بعد حادثة ضرب المعلم لها على رأسها بـ ” طالبة الدقهلية” والتى تعاطف معها الكثيرون من أولياء الأمور لفظت أنفاسها الأخيرة منذ قليل، بعد بقاءها أيام فى العناية المركزة بمستشفى الطوارئ الجامعي بالمنصورة.
البداية عندما كانت ذاهبة الطالبة بسملة إلى المدرسة كعادتها فرحة وتدخل لتبدأ الحصص المدرسية، ولكن أثناء الحصة تعدى عليها مدرس بالضرب محدثا لها نزيف فى المخ، واضطرابات من درجة الوعي وتم حجز المريضة بقسم جراحة المخ والأعصاب بحجرة العناية المركزة في المستشفى الطوارئ الجامعي

وجه الدكتور أيمن مختار، محافظ الدقهلية، قد وجه بتقديم كل أوجه الرعاية الطبية للتلميذة ومتابعة حالتها الصحية أول بأول واتخاذ كل ما يلزم طبيا، كما كلف الدكتور وائل عبدالعزيز، وكيل وزارة التضامن الاجتماعي بالدقهلية، بصرف 20 ألف جنيه إعانة عاجله لأسرة تلميذة مدرسة طرانيس العرب الابتدائية بالسنبلاوين وصرف مساعده شهرية من مؤسسة التكافل وتلبية كل احتياجات الأسرة.
وقرر الدكتور أيمن مختار، محافظ الدقهلية، الثلاثاء الماضى إيقاف أحد المدرسين بمدرسة طرانيس العرب الابتدائية التابعة لمركز السنبلاوين، عن العمل لمدة 3 أشهر، وإحالته إلى التحقيق الفوري لتعديه على إحدى التلميذات بالضرب المبرح.
كما قررالمحافظ، استبعاد مدير المدرسة وإحالته للتحقيق وإلحاقه بديوان الإدارة التعليمية لحين الانتهاء من التحقيق؛ لتقاعسه في اتخاذ الإجراءات القانونية حيال الواقعة وعدم إبلاغه الجهات المسؤولة.

بنك مصر مقالات
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.