مياه أسيوط.. بحث آليات تحسين ادارة المياه غير المحاسب عليها وقياس كمية الفاقد من المياه المنتجة في إطار مشروع دعم المباني والبيئة ( WES) بتمويل من الاتحاد الأوروبي

المدن

0 0

استقبل اللواء مهندس هشام درة رئيس شركة مياه الشرب والصرف الصحى بأسيوط والوادى الجديد، الخبير الإيطالى السيد باولو يرافقه الخبير المصري دكتور زكريا يحيى وذلك لبحث آليات تحسين واستدامة الخدمات المقدمة للمواطنين من خلال رفع كفاءة التشغيل والصيانة وتحسين جودة الخدمات، فى زيارة تستمر لمدة ثمانية أيام ابتداءا من 14 إلى 22 من مارس الجارى.

وصرح ” درة” أن ذلك يأتى فى إطار مشروع دعم المباني والبيئة ( WES) بتمويل من الاتحاد الأوروبي لصالح شركة مياه الشرب والصرف الصحى بأسيوط بهدف تعزيز قدرات شركة مياه أسيوط فى تحسين إدارة المياه غير المحاسب عليها وقياس كمية الفاقد من المياه المنتجة.

وأوضح أن الزيارة تستهدف التعاون مع إدارتى ( المياه غير المحاسب عليها- التحليل الهيدروليكي – GIS ) التابعة لقطاع التخطيط حيث يتم العمل على تقسيم شبكات (شرق – غرب) أسيوط إلى مناطق، وضبط الشبكات من خلال نظم المعلومات الجغرافية وتوقيع العملاء على الخرائط، وتجهيز الخرائط للتحليل الهيدروليكي للإستفادة منها لأنظمة تقليل الفاقد بالإضافة إلى الكشف عن التسرب كمناطق معزولة Big zone ومن ثم تقسيمها إلى مناطق أصغر معزولة DMA’s.

ونوه “رئيس الشركة” أنه تم تركيب عدد (115) جهاز قياس تصرف وضغط على مستوى محطات الشركة ضمن خطة الإحلال والتجديد السنوية، يأتي ذلك من خلال سعي الشركة الدائم لتطبيق كل ما هو أفضل، وجارى تركيب عدد (160 ) جهاز قياس تصرف وضغط، لتزويد الشركة عدد (275) محطة مياه بأجهزة قياس تصرف وضغط المياه من واقع 284 محطة تضمها الشركة، أى أن نسبة التغطية تتجاوز 96% من النسبة الكلية للتغطية.

وخلال الزيارة ناقش برنامج المياه الغير محاسب عليها وقياس كمية الفاقد من المياه المنتجة، وأكد على ضرورة حساب المياه المنتجة من جميع محطات الشركة المرشحة والارتوازي بصورة دقيقة وجيدة والاستعانة بأحدث أجهزة قياس التصرف وأجهزة قياس الضغط والكشف عن التسربات الموجودة بالشبكات والوصلات الخلسة لتحديد النسب الفعلية للفاقد.

وأوصي ” درة” بضرورة تشكيل لجنة من مهندسي القياسات والفاقد والقائمين على تشغيل المحطات وخضوعها لبرامج تأهيلية لأعمال التشغيل والصيانة لتدقيق قياسات المياه المنتجة والمباعة للعمل على تقليل الفاقد داخل المحطات عبر خطة منهجية مدروسة تسعى لتحقيق الأهداف المرجوة.

بنك مصر مقالات
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.