هيئة مكتب لجنة الصحة والسكان بمجلس الشيوخ يلتقون وزير الصحة ويستعرضون عدد من الملفات الهامه

المدن

0 3

إلتقت هيئة مكتب لجنة الصحة بمجلس الشيوخ برئاسة الدكتور على مهران ، ووكيلي اللجنة الدكتور عمرو حجاب والدكتور حسين خضير ، وزير الصحة الدكتور خالد عبد الغفار بمكتبه بمقر وزارة الصحة .

وأكد الدكتور على مهران رئيس لجنة الصحة بمجلس الشيوخ عقب إنتهاء اللقاء ، أن هيئة مكتب اللجنة قد أبدت استعدادها ا للتواصل والتعاون مع وزارة الصحة ، لتحقيق مصلحة المواطنين وكل العاملين بالقطاع الصحي.

استعرضت هيئة مكتب لجنة الصحة بمجلس الشيوخ عددا من الموضوعات التي تم مناقشتها باللجنة خلال دور الانعقاد السابق و التوصيات الصادرة من اللجنة بشأنها. و اكد الدكتور خالد عبد الغفار وزير الصحة علي متابعة تنفيذ توصيات اللجنة.

كما ناقش الوزير مع اعضاء اللجنة الموقف الحالي لقانون المسئولية الطبية.

كما تمت مناقشة ملف السكان ، والدراسة القيمة التي أعدتها اللجنة ، ومن جانبه أثنى الدكتور خالد عبد الغفار وزير الصحة ، علي هذه الدراسة.

وأيضا أكد أعضاء هيئة مكتب اللجنة خلال لقائهم وزير الصحة ، علي ضرورة إنهاء ملف مرضى الهيموفيليا وقد ابدى تفهمه و وعد بالتواصل مع الدكتور محمد ضاحي لإنهاء هذا الملف في أسرع وقت.

كما استعرض أعضاء هيئة مكتب الصحة بمجلس الشيوخ ايضا ملف التمريض وما يواجهه من تحديات و ضرورة تحسين أوضاعهم، وسبل معالجة سوء التوزيع في بعض المحافظات ، فيما اكد “الوزير” انه يتم العمل علي انهاء هذه الازمة.

حيث وعد الدكتور خالد عبد الغفار وزير الصحة هيئة مكتب اللجنة ، بتوسيع نطاق تطبيق دعامة الحياة الذي قد أوصت به اللجنة .

وفي السياق ذاته أستعرض الدكتور عمرو حجاب ،ملف الأطباء وتحسين احوالهم ورؤية اللجنة في هذا الملف ووعد الوزير بالتنسيق في هذا الملف مع اللجنة

كما عرض الدكتور حسين خضير ، مشكله وتكليف الصيادلة ،وتكليف الاطباء، وأطباء الاسنان و التمريض و ضرورة تكاتف الجهود لحلها، وأيضا عرض رؤية اللجنة في مشاكل قطاع الدواء .

و في نهاية اللقاء وجه أعضاء هيئة مكتب لجنة الصحة والسكان بمجلس الشيوخ برئاسة الدكتور علي مهران الدعوة ، للدكتور خالد عبد الغفار وزير الصحة لزيارة اللجنة.

و قد ابدي الوزير ترحيبه الشديد بالحضور للجنة الصحة والسكان بمجلس الشيوخ، لعرض رؤية وزارة الصحة في مختلف الموضوعات و الاستماع لرؤية اللجنة في هذا الشأن.

بنك مصر مقالات
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.