وزير الإسكان يتابع مع رئيس جهاز ” العبور ” موقف المرحلة الثانية من مشروع بديل العشوائيات “روضة العبور “

0 45

تابع الدكتور عاصم الجزار، وزير الإسكان والمرافق والمجتمعات العمرانية، مع المهندس أحمد رشاد، رئيس جهاز تنمية مدينة العبور، أعمال استكمال المرحلة الثانية من مشروع ” روضة العبور والذي يتمثل في إنشاء 134 عمارة سكنية بحي السلام ” مشروع إسكان بديل العشوائيات ” كبديل لسكان المناطق العشوائية غير الآمنة، على طريق بلبيس/القاهرة الصحراوي والذي يتم إنشاؤه تحت إشراف جهاز تنمية مدينة العبور.

وأكد وزير الإسكان ضرورة الاهتمام بالانتهاء من المشروع فى التوقيتات المحددة، وفقا للبرنامج الزمنى، مع الالتزام بجودة التنفيذ، وتوافر الخدمات المختلفة لأهالينا سكان هذه المناطق.

وأوضح رئيس جهاز تنمية مدينة العبور، أن المشروع يتنوع بين وحدات سكنية، وتجارية، وإدارية، ومحال تجارية، وخدمات، مضيفًا أنه تم الانتهاء من تنفيذ 70 عمارة، وجارِ العمل بباقي العمارات بالمشروع، مشيرا إلى أنه تفقد المشروع والمهندس السيد أمين، نائب رئيس الجهاز ومسئولو الجهاز، لمتابعة الموقف التنفيذى على أرض الواقع.

وحول الموقف التنفيذي للخدمات ورافع الصرف بالمشروع، أشار رئيس جهاز تنمية مدينة العبور إلى أنه تم الانتهاء من إنشاء مدرسة للتعليم الأساسي، تتكون من 66 فصلًا، بالإضافة إلى مركز ” الطفولة الصغيرة “، المُكوَّن من 33 فصلًا، وحضانة، ومركز طبي، ومخبزين، ورافع للصرف الصحي.

وفي ذات السياق، تفقد المهندس أحمد رشاد، ومرافقوه، مشروع منفذ بيع منتجات المصانع بالمنطقة الصناعية الأولى، لمتابعة أعمال التشطيبات النهائية للمنفذ.

وقال رئيس جهاز العبور، إنه يتم تنفيذ منفذ البيع على مساحة إجمالية ( ٤٥٠٠م) ويتكون من بدروم مجهز مخازن وجراچ لتفريغ البضائع، وأرضي وأول وثان وكل دور يشمل 11 منفذا لعرض منتجات المصانع الموجودة بالمدينة بإجمالي 33 منفذا، بخلاف مكاتب لإدارة المنفذ وخدمة رواده، ومبنى لمولدات الكهرباء وخزانات الحريق وغرف للأمن على البوابات، كما تم تزويد المبنى بمصاعد لخدمة المنفذ وشاغليه وتيسيراً على رواده.

وأكد المهندس أحمد رشاد، أن الهدف الأساسي من المشروع هو عرض المنتجات الخاصة بالمصانع الموجودة بالمدينة لسهولة تسويقها دعماً للصناعة ولتوفير فرص عمل للشباب ودفع عجلة الاستثمار.

وفي ذات السياق، تفقد المهندس أحمد رشاد، ومسئولو الجهاز، أعمال إنشاء مشروع مجمع ورش حرفية متكامل بالامتداد الشمالي بالمنطقة الصناعية الأولى بقطعة بمساحة (٨٧٢٧م٢).

وأوضح رئيس الجهاز، أن المشروع يتكون من 5 عنابر بمساحات مختلفة، تبدأ من (٤٣٥م٢) وحتى (٧٨٦م٢)، ويشمل المشروع أيضا مبنى خدميا، ومحال لخدمة أصحاب الورش وروادها بارتفاع دورين، بمساحة (١٨٧م٢)، وغرف الأمن، والحراسة.

وشدد المهندس أحمد رشاد، على الشركات المنفذة للأعمال بضرورة الالتزام بالجدول الزمني المتفق عليه واشتراطات الجودة المطلوبة مع تكثيف العمالة للانتهاء من جميع الأعمال المتعلقة بالمشروع في أقرب وقت ممكن.

بنك مصر مقالات
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.