فى صالون د.صديق عفيفى : روشتة متكاملة للقلب يقدمها د. جمال شعبان

كتبت:روضه هندي

0 57

-إستضاف صالون الدكتور صديق عفيفى مساء الاثنين الدكتور جمال شعبان عميد معهد القلب السابق وطبيب القلب الشهير حيث تحدث للحاضرين فى الصالون تحت عنوان “القلب ..إبحار بين العلم والإيمان”..
فى بداية اللقاء تحدث الأستاذ الدكتور صديق عفيفى رئيس مؤسسات طيبة التعليمية ورئيس مجلس أمناء جامعة ميريت مرحبا بالدكتور جمال شعبان قائلاً:
نتشرف أن نستضيف شخصية عظيمة ..الدكتور جمال شعبان له سيرة ذاتية عظيمة وله مكانة وتطرق الاستاذ الدكتور صديق عفيفى إلى السيرة الذاتية للدكتور جمال شعبان ومن بين ما تضمنته سيرته الذاتية أنه عميد معهد القلب الأسبق ورئيس مركز جمال شعبان للصحة وأمراض القلب ورئيس مجلس أمناء مصر للصحة والتنمية المستدامة وزميل جمعية القلب والقسطرة الأمريكية وعضو رابطة القلب الأوروبية ومحاضر دولى فى العديد من المؤتمرات الدولية ومؤسس معهد القلب فرع العريش وله سبع كتب منشورة كما استعرض الاستاذ الدكتور صديق عفيفى الجوائز والتكريمات التى حصل عليها الدكتور جمال شعبان مؤكدا أن سيرته الذاتية تستحق گل تقدير واحترام.

وبعد ذلك تحدث الدكتور جمال شعبان طبيب القلب الشهير فأكد أهمية صالون الدكتور صديق عفيفى لانه يهتم بالعلم والتعليم وعلى رأسه قامة علمية وتعليمية واعجبنى عبقرية الاستاذ الدكتور صديق عفيفى فى اختيار اسماء مؤسساته التعليمية مثل طيبة وميريت لانه فعلا مصر جاءت ثم جاء بعدها التاريخ ومصر البلد الكبير العظيم وانا شخصيا خادم تراب مصر وقلوب مصر والإنسانية .
وقد ماتت امى وهى راضية عنى وأكثر ما يسعدنى دعوات البسطاء ممن خففت ٱلام قلوبهم وساعدتهم.
وتطرق الدكتور جمال شعبان بعد ذلك إلى الحديث عن القلب فأشار أن القلب فى منتصف الصدر ويميل إلى اليسار قليلا وسمى قلبا بسبب تقلبه بين الانبساط والانقباض واضاف :يبدأ القلب فى الدوران قبل المخ وتحديدا فى الأسبوع الثالث للجنين حيث يساعد فى الدورة الدموية للجنين وهو بمثابة الموتور الاتوماتيكى ولا يرتاح ولو ارتاح القلب لثوانى يغادر الإنسان الحياة وهو ينقبض وينبسط ولا تحس به ..قوة رهيبة جدا وإذا شعرت به يكون بسبب خلل فى الذبذبة الكهربائية..واضاف الدكتور جمال شعبان : عضلة القلب لا تستريح والقلب لا يرتاح حتى وانت نائم حيث تكون دقات القلب 50 لكن لو قل عن ذلك تغادر الحياة لأن القلب لا يرتاح
وأشار إلى أنه من معجزات الله أن الإنسان الذى يعيش على سبيل المثال 70 عاما يكون قلبه قد حدث له 3 مليار عملية انقباض وانبساط وأشار إلى عظمة الخالق لأن حجم القلب يساوى قبضة يد الإنسان ووزنه يتراوح بين 300الى 500جرام ويصل وزنه عند بعض الرياضيين إلى كيلو جرام لكن القلب الذى حجمه كبير خطر ..وأشار أن عضلة القلب هامه ولها نظام خاص فهى اختصها الله بخاصية تشبه البيات الشتوى عند الضفادع والعضلة، مثل المدرب تنظم جهد كل جزء فى القلب ولها دور فى إذابة الجلطة ولو حدث بعض الخلل وقمنا بتركيب دعامات تعمل عضلة القلب افضل.

وأشار الدكتور جمال شعبان أن زيادة الإصابة بأمراض القلب أسبابها كثيرة منها الزعل ..الخوف من المستقبل وكثرة التفكير فيه ..الزعل على الماضى ..الناس تسهر طوال الليل ولا تنام وهكذا …فضلا عن العوامل الأخري مثل السكر والضغط وغيرها

وأشار أن المرأة عندما تفشل فى الحب فإنها تكون أكثر عرضة للإصابة بأزمة قلبية لذلك دوما علينا أن نطبق الحديث الشريف “,رفقا بالقوارير “..فالمرأة قابلة للكسر وعلميا احساسها بالوجع ضعف احساس الرجل لذلك انكسارها اكبر وأن المرأة المصرية تأتى دوما للطبيب فى مراحل متأخرة من أمراض القلب لانشغالها بهموم الأسرة خاصة أن المرأة العاملة لها مهام كثيرة داخل وخارج الأسرة
وعلى المرأة والرجل أن يسود بينهما التراحم والمودة فى المنزل.

وتطرق الدكتور جمال شعبان إلى قول الله تعالى “قد شغفها حبا ” حيث أشار إلى أن شغاف القلب هو الغشاء المحيط بالقلب فالله سبحانه وتعالى حفاظا على القلب وضعه اولا فى القفص الصدري ثم احاطه بما يشبه كيس سائل وهو بمثابة غشاء القلب حتى لا يسقط على الرئة لذلك سمى شغاف القلب اى غشاء القلب اى مس شغاف قلبها
وأشار الدكتور جمال شعبان الى أهمية أن لا نحزن وخاصة السيدات مشيرا أن الدنيا هى الكدح والمكابدة والتعب ومن غير تعب قد لا تعرف معنى السعادة ولذلك بخصوص الوجع فإن أول دعاء أهل الجنة هو “الحمد لله الذى أذهب عنا الحزن ”

وتطرق الدكتور إلى مسألة كيف نحافظ على القلب قائلا :من الأمور الهامة أن نتفادى مسببات امراض القلب وفى هذا الصدد فإن جمعية القلب الأوروبية نشروا هذا الشهر مقال هام جدا حول عوامل خطورة جديدة على القلب بخلاف الأسباب التقليدية مثل السكر والضغط والتدخين والعوامل الوراثية وأشار أن مقال الجمعية الأوروبية طرح أسبابا جديدة لأمراض القلب منها اليورك ٱسيد وأنه من المهم عدم الإفراط فى الجمبرى والفول واللحوم الحمراء وأشار ان المعدل الطبيعي لليورك ٱسيد أن يكون 7 فى الرجال و6 فى النساء كما أشار المقال أن المصابين بالروماتويد والصدفيه لديهم فرص أكبر للاصابة بأمراض القلب.

ونوه الدكتور جمال شعبان أنه أجرى دراسة منذ سنوات طويلة اثبت خلالها من خلال حالات إصابة بالقلب أن التلوث له دور فى الإصابة بأمراض القلب و وجد مثلا سائقو التاكسى من بين الأكثر إصابة بامراض القلب بسبب التلوث بالرصاص وثانى أكسيد الكربون وقد أثبتت الدراسات الأمريكية صحة هذا السبب مؤخراً.

وطالب الدكتور جمال شعبان الجميع أن يخرجوا خارج هذا التلوث يومان على الأقل للذهاب إلى المناطق الساحلية أو حتى القرى للخروج من دائرة التلوث
مشيرا أن الولايات المتحدة الأمريكية أعلنت أن هناك 9 مليون شخص ماتوا العام الماضى بأزمات قلبية سببها التلوث.
وأشار أن صلاة الفجر هامة جدا وهذا ما أكده دكتور حسام موافى وايضا دكتور مجدى يعقوب حيث أنه عندما تنام ثمانى ساعات متواصلة تزداد فرصة حدوث أزمة قلبية لذلك الأفضل أن تنام اربع ساعات وتصلى الفجر ثم تعاود النوم وأكد أحد العلماء الأوروبيين أن وقت الفجر هو انقى وقت.

وحذر الدكتور جمال شعبان
من تناول المشروبات الغازية والعصائر المحلاه وكل ما هو صناعى مؤكدا أن الصودا فيها سم قاتل وايضا الوجبات السريعة “الفاست فوود “..وهذه من أسباب أن الشباب يموتوا بأزمات قلبية.

وأكد أهمية القيام بالحركة والنشاط وحذر من الشحوم فى منطقة البطن “الكرش ”
لتأثير ذلك على القلب والتدخين أيضا ومنه التدخين السلبى لانك وانت غير مدخن تأخذ 30% من عادم السيجارة مع انك لا تدخن لذلك لابد من منع التدخين نهائيا فى كل المؤسسات وهناك مثلا ولاية كولورادو الأمريكية تم إعلانها ولاية بلا تدخين
وأشار أنه تمت فى مصر عملية زرع قلب واحدة ولوحظ أن قلبه تغير وأخذ صفات قلب الشخص الاصلى الذى كان يعيش بهذا القلب ..لكن عمليات زراعة القلب فى مصر لا تتم لأسباب تشريعية .
وعقب ذلك واصل الاستاذ الدكتور صديق عفيفى إدارة فعاليات الصالون حيث تقدم بالشكر الجزيل إلى الدكتور جمال شعبان على العلم الغزير والمحتوى العظيم.
وقام بفتح باب المداخلات
حيث تم توجيه عدد كبير من الاسئلة الى الدكتور جمال شعبان
وفى إجاباته على المداخلات قال الدكتور جمال شعبان أن عضلة القلب لها احتياطى استراتيجى كبير جدا بحمد الله والإنسان يعيش حتى عندما تصل عضلة القلب الى 35% وهناك ادوية جديدة وجهاز ثلاثى وايضا تركيب الدعامات كل ذلك يقوى عضلة القلب لتصبح 40%او 50%او 60%

وأشار الدكتور جمال شعبان الى أهمية حسن التعامل مع المريض وعدم تخويفه واضاف انا طبقت ذلك فى أثناء عملى مديرا لمعهد القلب وفتحنا المعهد للجميع وأشار أن الطبيب المصرى له سمعته فى العالم والدول العربية لانه من أسباب تميزه حسن معاملة المريض.

وحذر من اى وجع يأتى الإنسان لا يقول عليه حموضة وان من تفاجئه أزمة قلبية ليلا لابد من أخذ اربع اقراص اسبرين اطفال او اقراص بلافيكس أو دينترو وحذر من خطورة النوم بعد تناول طعام العشاء.

وأشار إلى تجربته فى معهد القلب بالتفصيل واهتمام المجتمع بما قام به خاصة أنه اغلق عيادته وقتها وفتح أبواب المعهد للجميع بلا واسطة واعطى المريض الاهتمام الكبير ثم نوه إلى التفاف المجتمع الكبير معه بعد إقالته وعمل تريند له مشيرا إلى أن العبرة بالتأثير وليس طول مدة تولى المنصب وان الكرسى والمنصب يكون قيد والعمل الخاص يساعد على الابداع والنجاح وخدمة الوطن وأنه عندما تنجح فى عملك يقلق ذلك من هم أعلى فى الإدارة خاصة اننى فى عهد تولى معهد القلب جاءت للمعهد تبرعات عديدة وهذا ما يزعج من هم فى المناصب الاعلى ويعتبر انك تروح لنفسك وانا عندما تم اقالتى لم احزن الا من اجل الغلابة فقط
وهنا علق الاستاذ الدكتور صديق عفيفى فأكد صحة تلك المقولة وأنه شخصيا كان فى جامعة الزقازيق بعد أن استعانت به عندما كان فى جامعة أسيوط ثم بعد فترة تم اختياره لتأسيس وعمادة كلية التجارة جامعة المنوفية واضاف :بالفعل قمت بتأسيس الكلية ونجحت فى هذا التحدى بحمد الله وبشهادة المجلس الأعلى للجامعات والجميع كانت الكلية مميزة وعندما خلا منصب نائب رئيس الجامعة توقعت اختيارى وكان هذا حقى لكن ما حدث أنهم اختاروا شخصية أخرى وللاسف الشديد بعد شهرين تم اكتشاف أنه نهب أموال من الجامعة وتم فصله واضاف أنه ذهب إلى أحد نواب رئيس الجامعة الذى أكد له أن الأغلبية طلبت أن يتولى دكتور صديق عفيفى المنصب لكن ما حدث هو اختيار شخص ٱخر ولذلك تقدم الدكتور صديق عفيفى باستقالته والحمد لله بعدها قام بتأسيس جامعة ناجحة هى جامعة النهضة بالطبع إضافة إلى أكاديمية طيبة وجامعة ميريت ونجح فى العمل الخاص وحول الكبوة إلى منحه.

وفى خلال إجاباته على باقى المداخلات أكد الدكتور جمال شعبان أنه عند نقل القلب لابد أن يكون نابضا وانه فى السعودية يتم نقل القلب لمن ماتوا موت جذع المخ وطبعا بموافقات سابقة من المريض أو أهله.
وحول الفارق بين الحموضة والذبحة الصدرية قال هو انك عندما تطلع سلم تتعب أو عندما يزيد مجهودك أو نهجان فيكون طبعا ليس حموضة وعلينا أن نتعامل دوما بجدية شديدة .

وأشار أن عدد دقات القلب تتراوح بين 60الى 110غير ذلك لابد من التوجه للطبيب
وحذر من أن ٱلام اللوز تسبب اجسام تهاجم صمامات القلب وتؤدى إلى رومانيزم فى القلب لذلك لابد من المتابعة الطبية حتى سن 25
وأشار أن هناك 300الف يموتوا موت القلب المفاجىء فى أمريكا سنوياً وهنا فى مصر 100الف سنوياً.
وأشار إلى أن العلاج الكيماوي له تأثير على القلب لكن بالعلاج ممكن التعافى منه من خلال أدوية تحسن عضلة القلب.
وطالب بتنظيف شوارعنا من القمامة والتلوث لأنها من أسباب امراض القلب .

وقد قام الأستاذ الدكتور صديق عفيفى باهداء طبيب القلب الشهير دكتور جمال شعبان شهادة شكر وتقدير كما قام الأستاذ الدكتور صديق عفيفى باهداءه كتابه الجديد تجربتى..رسالتي للأجيال ومن جانبه قام الدكتور جمال شعبان باهداء الدكتور صديق عفيفى كتاب فيروس ودروس .

وعقب ذلك بدأت فقرة فنية للمايسترو د. مصطفى احمد حيث قام بغناء عدد من اغانى التراث نالت اعجاب وتصفيق الحاضرين.

بنك مصر مقالات
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.