الشرقاوي نتمني تفعيل دعوة الرئيس الي تأسيس شركة وطنية للصيانة والتشغيل

0 4

عقب الدكتور يسري الشرقاوي مستشار الاستثمار الدولي ورئيس جمعية رجال الاعمال المصريين الافارقة علي دعوة السيد الرئيس التي اطلقها اليوم لتدشين صندوق لصيانة المشروعات السكنية والمرافق
بانه يجب ان يتم تأسيس وتدشين الشركة الوطنية للصيانة والتشغيل والنظافة وتدار بفكر القطاع الخاص ويمكن ان تكون احدي الشركات المنبثقة من الصندوق السيادي في قطاع الخدمات وهذا سوف يساهم في تحسين مستوي خدمة الصيانة والتشغيل والنظافة والامن والحراسة سواء في المدن الجديدة او المدن والعواصم الحالية وسيكون لذلك اثر جيدا في حماية الثروة العقارية والتخلص من ثغرات ومشكلات قوانين ولوائح اتحادات الملاك المتعلقة بالصيانة شريطة الزام العقارات الحالية في مصر بالتعاقد مع الشركة الوطنية بسعر رمزي وبتفعيل ودقة وجودة متقنة ويمكن باستخدام اساليب الادارة الحديثة والتكنولوجيا الرقمية تكون هذه الشركة هي نواة للتوسع في مشروعات التسجيل العقاري والترقيم والتعرف علي الثروة العقارية والحد من المشكلات والحوادث الامنية السلوكية وتقليل الخارجين عن القانون سواء في التعدي علي سرقة التيار الكهربائي او سرقة العقارات او العديد من المشكلات الكبري والمتوطنة كما انها في المقام الاول ستحسن وترفع مستوي العقارات ومستوي البنية التحتية وسوف توفر مساحة من الوقت والجهد للمحليات لصيانة الشوارع والميادين والحدائق العامة فقط.
وتابع االدكتور يسري الشرقاوي رئيس جمعية رجال الأعمال المصريين الأفارقة، إن ما طرح اليوم فيما يتعلق بتدشين إنشاء صندوق صيانة لمشروعات الإسكان” يؤدى إلى ترسيخ مفهوم الاستدامة، والحفاظ علي الثروة العقارية والبنية التحتية ويحتاج إلى مزيد من الوعي والاهتمام بمحطات الطاقة الكهربائية وصيانة محطات المياة والصرف الصحي و تؤدى إلى إطالة عمر المرفق السكني .
و بدور ه تمني رئيس جمعية رجال الأعمال المصريين الأفارقة ، أن ما طرح اليوم يظهر سريعا ويتبلور في فكرة قومية الي ان يتطور لتدشين شركة وطنية، وهذه الشركة تفتح العمل لنحو 5 إلى 10 الف فنى، وفرصة عمل فنية جادة يعملون علي مدار الساعة وبكافة وسائل التواصل الحديث ويقدمون كافة انواع وخدمات الصيانة ويمكن طرحها بعد اكثر من عام ناجح للبورصة المصرية ليستثمر فيها المصريين وان تستخدم مثل هذه الشركات الاسلوب العلمي والمتطور بتجديد الصيانة وعمل الصيانات الدورية وتعمل على مدار الساعة من خلال فنيين، اكفاء وتعمق مفهوم الصيانة الذي نحن في امس الحاجه اليه في ظل ارتفاع تكاليف الانشاء الخديث اقتصاديا وفق الظروف الراهنة.
هذا وقد الرئيس عبدالفتاح السيسي بتدشين صندوق صيانة مشروعات الإسكان البديل تحت إشراف رئيس مجلس الوزراء والإنفاق منه يكون بإشرافه، مشيرًا إلى أن المواطنين في المحافظات التي يوجد بها إسكان اجتماعي مثل «بشائر الخير» و«الأسمرات» و«أهالينا» يدفعون تكلفة الصيانة بأرقام تماثل قيمة الإيجار بنحو 6 مرات.

وأضاف السيسي، خلال حديثه في حفل افتتاح محور التعمير بالإسكندرية، أنَّ الصندوق سيكون مخصصا لصيانة وحدات الإسكان الاجتماعي، وله مصارف محددة، على أنَّ يتمّ ذلك بالتنسيق بين المحافظة ومنظمات المجتمع المدني والجمعيات الأهلية، مبينًا أنَّ دور الدولة ليس توفير سكن للمواطنين فقط، بل يجب تطوير هذه المجتمعات والتواجد إلى جوار المواطنين وتلبية احتياجاتهم وتدريب أولادهم.

بنك مصر مقالات
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.