سفير موريتانيا يستقبل  وفد اتحاد المستثمرات العرب وبحث إقامة مشر وعات  صناعية واستمارية مشتركة بين البلدين 

المدن

0 7

استقبل  سيدى محمد محمد عبد الله، سفير موريتانيا في القاهرة ،   ، وفد اتحاد المستثمرات العرب برئاسة د  هدى يسى ، وتم مناقشة سبل التعاون الاستثمارى  والتجارى  المشترك خلال الفترة المقبلة  وذلك بمقر السفارة  .

وتضمن وفد الاتحاد  كلا من المهندس على زين العابدين لجنة الطاقة بالاتحاد والمهندس خالد عبد النعيم لجنة رجال الأعمال بالاتحاد .

وفى بداية اللقاء ، أكد سفير موريتانيا   ، على  عمق العلاقات المصرية والعربية  الموريتانية في المجالات المختلفة، خاصة فى القطاع الاقتصادي والتجارى .

وقام خلال اللقاء بدعوة الاتحاد  للاستثمار في موريتانيا
موضحا ،   أن الإقتصاد الموريتاني يتميز  بالليبرالية؛ وأنه مفتوح أمام الجميع بلا استثناءات ؛ و تحظى المشاريع الاستثمارية فيه بعناية وحماية خاصة؛ كما يتمتع المستثمر بامتيازات مهمة ، ويتيح هذا الاقتصاد الواعد؛ فرصا هائلة في قطاعات متنوعة؛ ويد عاملة مدربة ذات أجور مقبولة .

 وألقى السفير سيدى محمد عبد الله ، الضوء  حول أهم  المزايا الاستثمارية فى بلاده فى إطار ما  قامت به  حكومته  من العديد من الإجراءات لتحسين مناخ الأعمال، حيث تم اعتماد مدونة للاستثمار ، وإنشاء شباك موحد، ومركز للتحكيم والوساطة.
الى جانب تسهيل الإجراءات لتطوير وتسهيل عمليات الاستثمار،  وتم إنشاء عدد كبير من مشاريع البنية التحتية؛ منها على سبيل المثال توسعة وعصرنة الشبكة الطرقية، والموانئ، والمطارات .
وأضاف  السفير الموريتانى قائلا : أن بلاده تتمتع بفرص واعدة للاستثمار   فى  مجالات الصيد و الزراعة والمعادن والطاقة و الصناعات التحويلية و البنية التحتية.
ومن جانبها ، قالت د. هدى يسى ، أن اللقاء تضمن لجنتى الطاقة والصناعة بالاتحاد للتنسيق  للرحلة التى سيقوم بها الاتحاد إلى موريتانيا لتوقيع عدد من  اتفاقيات التعاون والشراكة المصرية الموريتانية  وإقامة مشر وعات  صناعية واستمارية مشتركة بين البلدين .

وذلك على هامش ،  اجتماعات   الدورة 113 لمجلس  الوحدة الاقتصادية العربية المنعقدة   فى نواكشوط” الجمهورية الاسلامية الموريتانية” خلال الفترة من 23-27 مايو 2022   ،   والاجتماع الدوري 55 والمؤتمر السنوى الأول للاتحادات العربية النوعية المتخصصة التابعة للمجلس.

بنك مصر مقالات
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.